بلماضي ومحرز الأفضل عربيا

مدرب الترجي التونسي معين الشعباني يحلّ في المرتبة الثانية بالاستفتاء بعدما حصد 7.2 بالمئة من الأصوات، ثم رازفان لوشيسكو، مدرب الهلال السعودي.
الخميس 2020/01/02
تتويج أفريقي

الجزائر – نجح جمال بلماضي، مدرب منتخب الجزائر، في اقتناص لقب أفضل مدرب لفريق عربي في عام 2019، في الاستفتاء الذي أجراه الموقع الرياضي العربي الأول على مدار الأيام الماضية. وتفوّق بلماضي على منافسيه في الاستفتاء بفارق كبير، حيث حصد80.7 ٪ من إجمالي أصوات المشاركين. وقاد بلماضي منتخب بلاده الجزائر للتتويج بلقب كأس الأمم الأفريقية التي أقيمت في مصر العام الماضي، للمرة الثانية في تاريخ فريق محاربي الصحراء.

وجاء معين الشعباني، مدرب الترجي التونسي، في المرتبة الثانية بالاستفتاء بعدما حصد 7.2 ٪ من الأصوات، ثم رازفان لوشيسكو، مدرب الهلال السعودي، في المركز الثالث بنسبة 5.8 ٪. أما فيليكس سانشيز، مدرب المنتخب القطري، فجاء في المركز الرابع بنسبة 3.2 ٪، متفوقا على هيليو سوزا، مدرب منتخب البحرين، الذي احتل المركز الأخير بنسبة 3.1 ٪.

جوهرة التاج

أفضل ثاني مدرب عربي
أفضل ثاني مدرب عربي

ومع فوزه بلقب كأس أفريقيا 2019، كان هذا اللقب بمثابة جوهرة التاج في مسيرة بلماضي التدريبية حتى الآن. ومن بين 21 مباراة قاد فيها بلماضي الفريق منذ توليه المسؤولية، كانت منها 16 في 2019. وخلال هذه المباريات الـ16، حقق الفريق الفوز في 13، وتعادل في 3 فقط، ليكون 2019 عاما استثنائيا في مسيرة بلماضي التدريبية.

وفاز منتخب الجزائر، بطل أفريقيا، بلقب أفضل منتخب عربي لعام 2019، في الاستفتاء الذي أجراه الموقع الرياضي العربي الأول على مدار الأيام الماضية. وحسم منتخب الجزائر الاستفتاء لصالحه بنسبة 86.5 ٪ من إجمالي أصوات المشاركين، بفارق كبير عن منتخب قطر، بطل آسيا، صاحب المركز الثاني، بنسبة 9 ٪. أما منتخب البحرين، الذي حصد لقب كأس الخليج هذا العام، فجاء في المركز الثالث بـ4.5 ٪. وكان المنتخب الجزائري توج بلقب كأس الأمم الأفريقية التي أقيمت في مصر العام الماضي، للمرة الثانية في تاريخه، بعد التغلب على منتخب السنغال في المباراة النهائية.

محترف عربي

مدرب الهلال السعودي ضمن القائمة
مدرب الهلال السعودي ضمن القائمة

كما فاز الجزائري رياض محرز، نجم مانشستر سيتي، بلقب أفضل محترف عربي لعام 2019. وحصل محرز على 36.9 ٪ من إجمالي أصوات المشاركين في الاستفتاء، مقابل 33.4 ٪ للمصري محمد صلاح، نجم ليفربول، صاحب المركز الثاني. فيما جاء المغربي أشرف حكيمي، ظهير ريال مدريد المعار لبوروسيا دورتموند، في المركز الثالث بـ18 ٪، متفوقا على مواطنيه حكيم زياش، نجم أياكس، صاحب المركز الرابع بـ11.3 ٪، وأمين حارث، نجم شالكه، صاحب المركز الأخير، بـ0.4 ٪. وكان محرز حقق لقب الدوري الإنجليزي الممتاز رفقة مانشستر سيتي في 2019، فضلا عن كأس الاتحاد الإنجليزي، وكأس رابطة الأندية المحترفة، ودرع المجتمع. كما قاد محرز المنتخب الجزائري للتتويج بلقب كأس أمم أفريقيا التي أقيمت في مصر الصيف الماضي.

البطولة الأفريقية شهدت بروز نجم آخر تعرفه الملاعب الإنجليزية جيدا هو الجزائري رياض محرز الذي قاد بجدارة منتخب محاربي الصحراء إلى زعامة الكرة القارية للمرة الثانية في تاريخهم والأولى منذ 1990. وقدم محرز ورفاقه مثل إسماعيل بن ناصر (أفضل لاعب في البطولة) وبغداد بونجاح ويوسف البلايلي والحارس رايس مبولحي، أداء شبه مثالي من البداية إلى النهاية تحت راية المدرب الفذ جمال بلماضي.

وأعاد الأخير الثبات والاستقرار إلى تشكلية تزخر بالمواهب لكنها عانت من مشاكل شتى منذ بلوغ الدور الثاني في مونديال البرازيل 2014. وعادت الجزائر إلى سابق عهدها في 2019، وستبقى اللحظة العالقة في الأذهان، الركلة الحرة التي نفذها محرز في الثواني القاتلة من نصف النهائي ضد نيجيريا، ومنح من خلالها بلاده هدف الفوز 1-2، والتأهل إلى النهائي لملاقاة السنغال والتغلب عليها 0-1. ورفع المنتخب كأسا حملت فرحة كبيرة للجزائريين، .

22