بلماضي يضع الجزائر على مسار العمالقة

المدير الفني للمنتخب الجزائري، يؤكد الرغبة الكبيرة التي تحدو لاعبيه في بلوغ نهائيات كأس العالم 2022.
الخميس 2020/10/15
في الاتجاه الصحيح

الجزائر – أكد جمال بلماضي، المدير الفني للمنتخب الجزائري لكرة القدم، على الرغبة الكبيرة التي تحدو لاعبيه في بلوغ نهائيات كأس العالم قطر 2022، والظهور بوجه مشرف خلال هذه البطولة. وتعادل المنتخب الجزائري مع نظيره المنتخب المكسيكي 2-2، في المباراة الودية التي جمعتهما بلاهاي الهولندية. وقال بلماضي، في المؤتمر الصحافي الذي أعقب المواجهة “نبحث عن التطور وأن نكون أكثر قوة. أعتقد أننا بدأنا نقترب من المستوى العالي، المنتخبات حتى من خارج أفريقيا باتت تحترمنا حيث تدرك جيدا أنه ليس من السهل مواجهة الجزائر. الهدف الأول حققناه”.

الذهاب بعيدا

قال المدرب الجزائري “اللاعبون يرغبون في الذهاب بعيدا، هم يريدون المشاركة في كأس العالم والتألق في هذه البطولة، ذلك هو هدفنا، لكن قبل الوصول إلى هذا الهدف يجب أن نعمل كثيرا، وهو ما نحن بصدد القيام به”. وتحدث بلماضي عن المباراة أمام المكسيك، واعتبر أن المنتخب الجزائري كان يستحق الفوز فيها لكونه لعب بعشرة لاعبين منذ الدقيقة الـ55 وكان متقدما على منافسه حتى دقيقتين قبل النهاية، منتقدا في نفس الوقت القرارات التحكيمية التي وصفها بـ”المجحفة”.

وتابع “أعتبر التعادل أمام المكسيك في مثل هذه الظروف نتيجة أكثر من جيدة بل هو فوز. أنا سعيد جدا لأداء اللاعبين، لقد نفذنا كل ما كنا نبحث عنه خلال المعسكر الإعدادي، ولم أتفاجأ لردة فعلهم”. وأوضح بلماضي، أن منتخب المكسيك فاجأه بطريقة لعبه في الشوط الأول والضغط الذي مارسه على حامل الكرة، قبل أن يعمد إلى تصحيح بعض الأمور في الشوط الثاني، وهو ما سمح للمنتخب الجزائري بخلق فرص أكثر من منافسه.

مدرب مخضرم
مدرب مخضرم

واستطرد “منتخب المكسيك هو المنافس الذي كما نريد مواجهته بالنظر إلى طريقة لعبه وتنظيمه الجماعي الجيد والفرديات التي يضمها. لاعبونا كانوا في المستوى ولعبوا بالروح المعهودة ولم تكن هناك أخطاء في الشوط الثاني”. وأشار بلماضي إلى أن “المكسيك منتخب مختلف عن نيجيريا وأفضل منه مستوى”، لافتا إلى أن “الخضر” سيلعبون مستقبلا أمام المنتخبات “التي تسمح لهم بالتطور”. كانت الجزائر فازت على نيجيريا 1-0، في المباراة الودية التي جمعتهما الجمعة الماضي بمدينة كلاجنفورت بالنمسا.

وأعرب إسماعيل بن ناصر، لاعب المنتخب الجزائري، عن سعادته بتوقيع أول أهدافه برفقة منتخب بلاده، مشيدا في الوقت ذاته بالمردود الذي قدمه زملاؤه. ونجح بن ناصر في تسجيل أول أهدافه بقميص المنتخب الجزائري الأول، عند الدقيقة 45، بعدما أطلق قذيفة صاروخية من خارج منطقة العمليات، بعد تلقيه كرة ممتازة من زميله عدلان قديورة. ونشر بن ناصر تغريدة عبر حسابه الرسمي على تويتر قال فيها “لقد خضنا مباراة قوية ضد المكسيك، تحية لكل اللاعبين على المردود الرائع المقدم”. وأضاف “فخور جدا بتوقيع هدفي الأول بقميص المنتخب الوطني الجزائري”.

نجاح عربي

من جانبه تعادل المنتخب المغربي مع ضيفه الكونغولي الديمقراطي 1-1 في الرباط في مباراة دولية ودية في كرة القدم. وكان المنتخب المغربي المبادر بالتسجيل عبر مدافع أياكس أمستردام الهولندي نصير المزراوي، وأدرك يوان ويسا التعادل. وبالنتيجة ذاتها، تعادلت تونس مع نيجيريا في النمسا. ومنح مهاجم ليستر سيتي الإنجليزي كيليتشي إهياناتشو التقدم لنيجيريا في الدقيقة 21، وأدرك مدافع أولمبياكوس اليوناني محمد دراغر التعادل لتونس في الدقيقة 44.

22