جديد السيارات: بصمات ليستر تطبع جاغوار أف بيس

شركة مانهارت بيرفورمانس تجري تعديلات تقنية وتصميمية على سيارة فولكسفاغن غولف آر لزيادة معدلات الأداء ومنحها المزيد من الشراسة التصميمية.
الأربعاء 2020/04/29
أيقونة رياضية

كشفت شركة ليستر النقاب عن سيارتها ستيلث الجديدة المعتمدة على الأيقونة جاغوار أف بيس، والتي تنتمي إلى فئة الموديلات الرياضية متعدّدة الأغراض (أس.يو.في).

وتعدّ الشركة البريطانية، التي عملت على هذا المشروع من قرابة عامين، بأن تكون سياراتها الشبح أسرع سيارات الدفع الرباعي التي تنتجها جاغوار على مستوى العالم. وتنطلق النسختها المعدلة من سيارة جاغوار بقوة 675 حصانا تصل بها من الثبات إلى 96.6 كيلومتر/الساعة في غضون 3.5 ثواني.

وتتميز ستيلث من خلال الطلاء الثنائي، الذي يجمع بين الأخضر والأصفر، والناشر المصنوع من ألياف الكربون، بالإضافة إلى تزويدها بأربعة أنابيب للعادم.

كما تتميّز بالتجهيزات الجلدية الفاخرة في المقصورة الداخلية مع توقيعات ليستر على مساند الرأس والعتبات، وأخرى على محاور العجلات، بدلا من ماركة جاغوار النموذجية، مع اسبويلر على حافة السقف باللون الأصفر.

وقال الرئيس التنفيذي للشركة، لورانس ويتاكر، إن الشركة اضطرت لتأجيل تنظيم عرض يقدّم هذا الطراز لحين اتضاح الرؤية بسبب وباء كورونا. وأضاف “علينا الاستفادة من بعض الأمور لإجراء بعض التحسينات الإضافية للسيارة الجديدة”.

وألمحت الشركة البريطانية إلى أن إنتاج سيارتها المعدّلة ستيلث سوف يقتصر على 250 نسخة فقط بسعر يبدأ من 138 ألف يورو.

وطرحت جاغوار العام الماضي طرازين خاصين من أيقونتها أف-بيس، حيث اعتمدت سبورت 300 على سواعد محرك بنزين تي 30 سعة 2 لتر وبقوة 300 حصان وكذلك محرك ديزل دي 30 سعة 3 لترات بنفس معدّل الأداء.

لكزس تطرح أحدث أجيال إن.إكس

جيل جديد من السيارات الفارهة
جيل جديد من السيارات الفارهة

تخطط شركة لكزس لصناعة السيارات الفارهة التابعة لمجموعة تويوتا موتور كورب اليابانية إعادة تصميم سيارتها لكزس إن.إكس بعد نحو نصف عقد من طرحها للبيع في الأسواق.

ورغم أن موعد طرح التصميم الجديد لم يعلن، فإن موقع موتور تريند المتخصص في موضوعات السيارات يتوقع طرحه في العام المقبل.

وأشار موقع موتور تريند إلى أن تويوتا بدأت تروّج في بعض الأسواق مثل أستراليا ونيوزيلندا والولايات المتحدة للعلامات التجارية إن.إكس 250 وإن.إكس 350 وهو ما يشير إلى وجود فئات جديدة بالنسبة للمحرك في هذا الطراز.

ولأنه من المحتمل أن يستخدم الجيل الجديد من السيارة إن.إكس التصميم الأساسي غلوبال أركيتشر-كيه المستخدم في السيارة آر.أي.في 4 أحدث منتجات تويوتا، فإنه من الممكن أن تستخدم السيارة الجديدة من طراز لكزس إن.إكس المحرك سعة 2.5 لتر ذي الاسطوانات الأربع الذي تنتجه تويوتا.

وفي الوقت نفسه فإن طرازي إن.إكس 250 وإن.إكس 350 قد تشير إلى فئة جديدة من المحركات ذات الست اسطوانات في الجيل الجديد من السيارة الفارهة.

ورغم أن السيارة آر.أي.في 4 مجرد طراز بمحرك ذي 4 أسطونات فقط، فإن تصميمها الأساسي يستخدم أيضا في الطرز أفالون وكامري وهايلاندر وكلها تعمل بمحرك سعة 3.5 لتر ذي 6 أسطوانات.

وتتضمن الأيقونة الجديدة أنظمة السلامة الإضافية الأخرى نظام مراقبة النقطة العمياء، ونظام تنبيه الانحراف عن المسار الذي يقوم بتنبيه السائق في حال استشعار انحراف المركبة عن المسار.

غولف آر تظهر بتصميم مهيب

 المزيد من الشراسة التصميمية
 المزيد من الشراسة التصميمية

أجرت شركة مانهارت بيرفورمانس تعديلات تقنية وتصميمية على سيارة فولكسفاغن غولف آر لزيادة معدلات الأداء ومنحها المزيد من الشراسة التصميمية.

ويتوقع المختصون أن تحظى هذه النسخة بإقبال كبير من طرف المستهلكين، وهو ما يزيد التشويق لدى محبّي هذه الفئة من الموديلات.

وأوضحت شركة التعديل الألمانية أن التعديلات، التي أجرتها على محرك البنزين سعة 2 لتر، مع الاستعانة بشاحن تربو فائق، زادت القوة من 310 إلى 450 حصانا، كما زاد عزم الدوران الأقصى من 380 إلى 500 نيوتن متر.

ولتتناسب السيارة المعدلة، التي تحمل الاسم آر.أس 450، مع معدلات الأداء الجديدة تم التجهيز بطاقم نوابض آر آند إتش، وهو ما ساعد على خفض الهيكل، مع زيادة الخصائص الأيروديناميكية للسيارة.

وتتميز السيارة من خلال الجنوط الكبيرة قياس 19 بوصة، وشفة الاسبويلر، ومجموعة ديكورات بتوقيعات جذابة وأشرطة زينة باللون الفضي المتباين مع اللون الأسود للسيارة.

بالإضافة إلى تغييرات التصميم التي أدخلت في سيارة غولف 2020 المعروفة مثل المصابيح الأمامية، والمصابيح الخلفية أل.إي.دي الجديدة، تمتلك غولف آر مصداً أمامياً يتميز بمظهر أكثر قوة مع شبكات هواء كبيرة، وتقترب السيارة من الأرض بفضل نظام التعليق المنخفض.

وتعمل العجلات الفريدة، ونظام العادم الرباعي على إضافة تحسينات خارجية جديدة على غولف آر.

وتراهن فولكسفاغن على أحدث نسخ الهاشتباك لسياراتها غولف التي تعتبر من أكثر الطرز شعبية حول العالم بفضل أدائها الاستثنائي.

ملامح أكثر شراسة لفورد أف 150

مفاهيم تقنية متطورة
مفاهيم تقنية متطورة

قدّمت شركة فورد الأميركية نسخة محسّنة من شاحنتها الشهيرة أف 150، والتي أكدت من خلالها أنه يمكن طرح المفاهيم التقنية المتطورة في الموديلات القياسية.

وأجرت شركة ميل-سبيك تعديلات تقنية وتصميمية على سيارة فورد البيك آب لتمنحها مزيدا من الشراسة ظهر على هيكلها الخارجي بشكل مذهل للغاية.

وأوضحت شركة التعديل الأميركية أن نسختها المعدّلة تنطلق بقوة 500 حصان تستمدها من محرك ثماني الأسطوانات على شكل حرفV ، وتتضافر جهوده مع ناقل حركة أوتوماتيكي من 10 سرعات.

وتتميز النسخة المعدّلة من خلال الملامح التي رسمتها باقة باجا ابيريانس باك والتي تقدّر تكلفتها بحوالي 8600 دولار.

وتضمّ تلك الباقة حامل السقف المنبسط، وحامل العجلة الاحتياطية، وشريط ضوء أل.إي.دي بعرض 990 ملم، فضلا عن المصدم الأمامي والخلفي المعدني.

وقالت فورد إنه تم تجهيز هذه الشاحنة المميزة بعناصر من الشركة المتخصصة في إنتاج أنظمة التعليق فوكس، والتي جعلتها تبدو كوحش يقف على عجلات.

وتشمل هذه العناصر النوابض وممتصات الصدمات، وتعليق العجلات، كما زادت هذه العناصر من الخلوص الأرضي للسيارة.

وتتأهب فورد لإطلاق الجيل القادم من الشاحنة أف 150 المعاد تصميمها في وقت لاحق من

العام الجاري لمنافسة كلا من رام 1500 ذات المقصورة عالية الجودة والتقنية، وشيفروليه سيلفرادو وجي.أم.سي سييرا.

وستحصل المقصورة الداخلية في النسخة المقبلة على تصميم داخلي محسّن بشكل كبير بفضل استخدام مواد عالية الجودة والتقنيات الأكثر حداثة إلى جانب تعديلات في الهيكل الخارجي.

17