رابطة الدوري وراء فشل استحواذ السعودية على نيوكاسل

رابطة الدوري الإنجليزي ستراجع اللوائح المسؤولة عن صفقات الاستحواذ المحتملة على الأندية بعد فشل محاولات سعودية لشراء نيوكاسل.
الجمعة 2020/09/11
طريق مجهول

رفضت رابطة الدوري الإنجليزي الممتاز “البريميرليغ” عرض الاستحواذ على نادي نيوكاسل لكرة القدم المقدم من صندوق الاستثمار العام السعودي. وارتبط اسم نيوكاسل مؤخرا بإمكانية انتقال ملكيته إلى مستثمرين سعوديين يرغبون في شراء أسهم النادي الإنجليزي من مالكه الحالي، مايك آشلي.

لندن – أكد نادي نيوكاسل لكرة القدم الإنجليزي رسميا رفض رابطة الدوري الممتاز عرض استحواذ النادي المقدّم من صندوق الاستثمارات السعودي. وكانت مجموعة تضم صندوق الاستثمارات العامة، شركة “بي.سي.بي كابيتال بارتنرز” والأخوين الثريين البريطانيين ديفيد وسايمون روبن، قد سحبت في يوليو عرضها المقدرة قيمته بـ300 مليون جنيه إسترليني (391 مليون دولار) للاستحواذ على نيوكاسل، بعد “عملية مطوّلة” امتدت لأشهر ولاقت انتقادات واسعة على خلفيات حقوقية وتجارية.

حمّلت آنذاك البريطانية أماندا ستايفلي مديرة شركة “بي.سي.بي كابيتال بارتنرز”، أحد الأطراف الثلاثة في مجموعة المستثمرين، رابطة الدوري الإنجليزي مسؤولية فشل صفقة شرائهم نادي نيوكاسل. وجاء في بيان النادي الذي يملكه مايك آشلي غير المحبوب من جماهير النادي “يؤكّد نيوكاسل أن رابطة الدوري الإنجليزي الممتاز قد رفضت عرض استحواذ تقدّمت به مجموعة بي.سي.بي كابيتال بارتنرز، روبين براذرز وصندوق الاستثمارات العامة في السعودية، بناء على اختبار المالكين والمديرين”.

أدلة دامغة

وأضاف “تم التوصل إلى هذا الاستنتاج على الرغم من قيام النادي بتزويد الرابطة بأدلة دامغة وآراء قانونية تفيد بأن صندوق الاستثمارات مستقل عن حكومة السعودية”. واتهم النادي رابطة الدوري ورئيسها التنفيذي ريتشارد ماسترز بالتصرف بشكل غير مناسب. وقال ماسترز في رسالة إلى نائب نيوكاسل تشي أونوراه الشهر الماضي إن مجموعة ستايفلي رفضت فرصة عرض القضية على تحكيم مستقل.

وختم النادي “يتفهم مايك آشلي إحباط الجماهير ويود أن يطمئنهم بالتزامه تماما بضمان اكتمال عملية الاستحواذ، لأنه شعر بأنها في مصلحة النادي.. يواصل مايك دعمه الكامل لستيف بروس (المدرب)، اللاعبين وجميع الموظفين ويتمنى لهم التوفيق في الموسم المقبل”.

وستراجع رابطة الدوري الإنجليزي الممتاز اللوائح المسؤولة عن صفقات الاستحواذ المحتملة على الأندية بعد فشل محاولات سعودية لشراء نيوكاسل يونايتد. وكان اختبار تقييم “الملاك والمديرين” قيد المراجعة بالفعل قبل قضية نيوكاسل، والتي أثارت انتقادات من النادي وجماهيره. وتعهدت رابطة الدوري الممتاز، بجانب رابطة الدوري المسؤولة عن الدرجات الأدنى، بمراجعة اللوائح والإجراءات بعد انهيار نادي بيري المنافس في الدرجة الثالثة عقب مشاكل تتعلق بملكيته.

وقال ريتشارد ماسترز رئيس رابطة الدوري الممتاز “بشكل عام نحن في خضم عملية مراجعة اختبار الملاك والمديرين على كل حال وجميع لوائحنا بحاجة لوجه جديد بين الحين والآخر”. وأضاف “نحن نفعل ذلك بالتعاون مع الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم ورابطة الدوري في فترة ما بعد بيري. ولذلك أعتقد أن العملية مستمرة”.

وكان ماسترز قال إنه يتفهم لماذا تشعر الجماهير بخيبة أمل في ظل الافتقار للمعلومات خلال سير العملية لكنه أضاف أن تصرف الرابطة بصورة متوازنة كان شيئا صعبا. وقال “صحيح أن في المواقف التي تنطوي على تعاملات تجارية تكون هناك توقعات بالسرية ونحن ندعم ذلك بالتأكيد. هذا الأمر يجب موازنته على ما أعتقد أمام إبقاء الناس على دراية بما يجري إذا تعقدت الأمور واستغرقت وقتا أطول من المعتاد”.

وواصل “بالتأكيد سنتحمل مسؤولية ما حدث. تحلينا بالشفافية كالمعتاد وهذا يعني الحديث إلى ممثلي جماهير نيوكاسل والإجابة عن بعض أسئلتهم بأقصى ما يمكننا”. وختم “أكتب أيضا خطابا مفتوحا إلى أعضاء البرلمان عن نيوكاسل لتفسير ما يمكنني تفسيره بشأن العملية والقضايا التي واجهناها”.

جمال لويس بات خامس صفقات نيوكاسل هذا الصيف
جمال لويس بات خامس صفقات نيوكاسل هذا الصيف

وأبدت ستايفلي مديرة الأعمال المعروفة بعلاقاتها القوية في الشرق الأوسط، رغبتها بشراء النادي منذ أعوام، وتوصلت إلى اتفاق مع مالكه الحالي مايك آشلي في أبريل الماضي لبيع النادي، في صفقة يستحوذ بموجبها الصندوق السعودي على 80 في المئة من الأسهم. وأحرز نيوكاسل يونايتد لقب بطولة إنجلترا أربع مرات آخرها في موسم 1926-1927، لكن لقبه الكبير الأخير يعود إلى العام 1955. إلا أن النادي يتمتع بقاعدة جماهيرية كبيرة، وكان العديد من مشجعيه يمنون النفس في أن تنجح الصفقة ويتكرّر إنجاز مانشستر سيتي الذي حقق أربعة ألقاب في البرميرليغ منذ انتقال ملكيته إلى الشيخ الإماراتي منصور بن زايد آل نهيان في العام 2008.

وكان مشجعو النادي المكنى بـ”ماغبايز”، يأملون في أن تنقذهم الصفقة من آشلي الذي لم يحظ بشعبية كبرى في 13 عاما على رأس النادي الشمالي، وهبط خلالها فريق نهر “تاين” مرتين إلى دوري المستوى الثاني قبل العودة إلى البريمرليغ.

وأعلن نادي نيوكاسل يونايتد تعاقده مع جمال لويس من صفوف نوريتش سيتي الذي هبط من الدوري الممتاز. وانضم لويس البالغ من العمر 22 عاما إلى نيوكاسل بعقد يمتد لخمسة أعوام. وبات لويس خامس صفقات نيوكاسل هذا الصيف بعد ضم ريان فرازر وجيف هندريكس والحارس مارك جيليسبي والمهاجم كالوم ويلسون. وقال لويس “إنه أمر كنت اتطلع إليه حقا عندما سمعت بوجود اهتمام كبير، لذا أشعر بالسعادة لتواجدي هنا الآن، نيوكاسل ناد رائع صاحب تاريخ”.

وقال ستيف بروس مدرب نيوكاسل “جمال  مشروع لاعب واعد، لقد شاهدت تألقه في دوري البطولة الإنجليزية قبل عامين وقد أظهر إمكانياته في الموسم الماضي من الدوري الإنجليزي الممتاز”.

تطوير الشباب

المدرب ستيف بروس يدعم انضمام لويس إلى صفوف نيوكاسل
المدرب ستيف بروس يدعم انضمام لويس إلى صفوف نيوكاسل

وفي سياق آخر كشف الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) أن أندية الدوريات الخمسة الكبرى في أوروبا تستثمر 870 مليون يورو (مليار دولار) على تطوير اللاعبين الشباب في 2020، وتصدرت أندية الدوري الإنجليزي الممتاز القائمة.

وأوضح تقرير يويفا أن أندية الدوري الإنجليزي الممتاز أنفقت 6.1 مليون يورو لكل منها على المواهب الشابة. وجاءت أندية دوري الدرجة الأولى الألماني (بوندسليغا) في المركز الثاني باستثمار كل ناد 5.3 مليون يورو. وحلت فرنسا في المركز الثالث بإنفاق كل فريق أربعة ملايين و700 ألف يورو مقابل أربعة ملايين و600 ألف مليون يورو للأندية الإيطالية وثلاثة ملايين و400 ألف يورو للأندية الإسبانية.

وأشار يويفا إلى أن نحو 20 في المئة من هذه الأموال تأتي من خلال مدفوعات صندوق التضامن، حيث من المسموح للأندية التي لا تشارك في البطولات الأوروبية المشاركة به. وأنفق يويفا أكثر من مليار يورو خلال العقد الماضي على تطوير اللاعبين الشباب، الذين انتقلوا إلى حوالي 1629 فريقا مختلفا. وتزايد معدل الإنفاق السنوي بثلاثة أضعاف خلال العقد الأخير حيث ارتفع من 43 مليون يورو في موسم 2008 -2009 إلى 139 مليون يورو في موسم 2019-2018.

22