روبوتات رباعية الأرجل لمراقبة مصانع فورد

شركة فورد تعتزم استخدام روبوتين، فلافي وسبوت، في فحص أرضية المصنع ومساعدة المهندسين في تحديث التصميمات التي تدعمها الكمبيوترات.
الاثنين 2020/08/03
استخدام الروبوتات سيساعد في تقليل التكاليف

بوسطن- تختبر شركة فورد روبوتات رباعية الأرجل طورتها شركة بوسطن ديناميكس لمراقبة مصانعها وتوفير الوقت والتكاليف. وتشبه تلك الروبوتات الكلاب وتستطيع الجلوس وتحريك أرجلها وصعود السلالم، وتبلغ سرعتها نحو 4.8 كيلومتر في الساعة وتكفي بطارياتها لتشغيل الروبوتات لساعتين.

وبدأت فورد الاختبارات في مصنع فان دايك لأجهزة نقل الحركة على روبوتين، سمتهما فلافي وسبوت. وزودت كل روبوت بخمس كاميرات. وتنوي الشركة استخدام الروبوتات في فحص أرضية المصنع ومساعدة المهندسين في تحديث التصميمات التي تدعمها الكمبيوترات.

وقال مارك جوديرس، مدير الهندسة الرقمية في فورد “صممنا المصنع وشيدناه منذ فترةٍ طويلة. وعلى مدار الأعوام الماضية طرأت عليه تغيرات عديدة لكنها لم توثق. ولذا فإن استخدام الروبوتات لفحص المصنع سيساعد في حصر هذه التغيرات وبناء نموذج هندسي رقمي جديد تعتمد عليه الشركة عندما تريد استغلال المصنع في إنتاج منتجات جديدة”.

وأضاف جوديرس أن فحص المصنع بالوسائل التقليدية يستغرق نحو أسبوعين، لكن استخدام الروبوتات يساعد في إنجاز هذه المهمة خلال أسبوع واحد فحسب.

ولا يقتصر الأمر على تقليل الوقت فحسب، بل يفيد أيضًا في تقليل التكاليف. إذ تبلغ تكاليف فحص مصنع واحد بالوسائل التقليدية نحو 300 ألف دولار، أما الروبوتات فتفحص جميع المصانع بجزء صغير من هذه المبلغ، ما يساعد في تقليل التكاليف التي تتكبدها الشركة ويزيد إنتاج المركبات.

وقال جوديرس إنه يمكن برمجة الروبوتات حاليًا كي تتبع مسارًا محددًا ويمكن أيضًا التحكم فيها عن بعد نحو 50 مترًا باستخدام كمبيوتر لوحي، وتستطيع فحص مناطق صعبة وخطيرة داخل المصنع ما يزيد من سلامة العمال ويحميهم.

12