زعامة أفريقيا تراود الترجي والوداد

الأهلي المصري يفشل في تحقيق ريمونتادا كانت شبه مستحيلة، واكتفى بفوز معنوي على صن داونز، بهدف دون رد.
الاثنين 2019/04/15
الثانية تواليا

تونس - اختتمت مباريات إياب ربع نهائي دوري أبطال أفريقيا، حيث تأهلت الفرق الـ4 صاحبة الأفضلية في مباريات الذهاب. الرباعي المتأهل لنصف النهائي تكون من أبطال النسخ الـ4 الأخيرة من البطولة، حيث توج مازيمبي الكونغولي بنسخة 2015، وصن داونز الجنوب أفريقي بنسخة 2016، والوداد المغربي بنسخة 2017، والترجي التونسي بنسخة 2018.

على ملعب برج العرب بالإسكندرية، فشل الأهلي المصري في تحقيق ريمونتادا كانت شبه مستحيلة، واكتفى بفوز معنوي على صن داونز، بهدف دون رد. وتأهل صن داونز لنصف النهائي، مستندا على فوزه ذهابا بخماسية دون رد، على ملعبه. الأهلي الذي يقوده لاسارتي، خاض المباراة بتوتّر نفسي شديد بسبب نتيجة مباراة الذهاب، وهو ما انعكس على لاعبيه الذين نالوا 6 بطاقات صفراء في المباراة، ولم يتمكن من هز الشباك إلا عن طريق مهاجمه المغربي وليد أزارو.

فوزي البنزرتي: علينا أن نحافظ على تركيزنا ولا نسقط في فخ الغرور في مواجهة صن داونز
فوزي البنزرتي: علينا أن نحافظ على تركيزنا ولا نسقط في فخ الغرور في مواجهة صن داونز

وعلى ملعبه، اكتسح الوداد المغربي ضيفه حوريا الغيني بخمسة أهداف دون رد، بعدما تعادلا سلبيا في الذهاب، ليؤكد جدارته بالتأهل لنصف النهائي. الوداد الذي يقوده المدرب الخبير فوزي البنزرتي، استغل خبرة لاعبيه وحسم المواجهة مبكرا، بتسجيل ثلاثية في الشوط الأول، منها ثنائية لوليد الكرتي، والثالث لعبداللطيف نصير. وفي الشوط الثاني واصل الفريق المغربي سيطرته وسجل هدفين آخرين عن طريق محمد ناهيري وزهير المترجي. وفي هذا السياق أكد فوزي البنزرتي، مدرب الوداد، أن فريقه يستحق التأهل لنصف نهائي دوري أبطال أفريقيا.

وتابع “حوريا فريق أحترمه. واجهته في عدة مناسبات، الخسارة بخماسية عادية، وليست كارثة، وقد يسقط فيها أي فريق، على غرار الأهلي المصري الذي خسر أمام صن داونز بنفس النتيجة، لذلك يجب تقبلها”. وختم “علينا أن نحافظ على تركيزنا ولا نسقط في فخ الغرور. سنواجه صن داونز في نصف النهائي، وهو الذي كان معنا في دور المجموعات، كان من المفروض أن نلتقي بفريق آخر بدلا عنه، لكن علينا أن نتقبل القوانين”.

الترجي التونسي، حامل اللقب، كرر فوزه على شباب قسنطينة الجزائري، بعدما فاز على ملعب رادس، بنتيجة 1-3، ليتأهل لنصف النهائي بمجموع المباراتين 3-6. سعد بقير كان النجم الأول للمباراة بعدما سجل هدفين، وأضاف فرانك كوم الهدف الثالث لفريق “الدم والذهب”، فيما سجل للفريق الجزائري ديلان بهمبولا. مازيمبي الكونغولي، لم يجد صعوبة في تخطي سيمبا التنزاني.

22