شاعرة مغربية تستلهم قصائدها من علاقتها بأبيها

"بريق الحب وحجر على الحب" قصائد مفعمة بالعاطفة للشاعرة المغربية بشرى فاضل وقد جاءت بلغتين فرنسية وعربية.
الأربعاء 2020/10/28
"مادة استثنائية" للشاعرة المغربية

الرباط – “بريق الحب وحجر على الحب” هو المجموعة الشعرية الثانية للشاعرة والصحافية المغربية بشرى فاضل، بعد صدور ديوانها الأول سنة 2017 بعنوان “أحلام بصيغة المؤنث” الذي شكل باكورة إبداعها الشعري.

ويتميز ديوان “بريق الحب وحجر على الحب”، الذي زين غلافه بلوحة للفنان التشكيلي نعمان زيندي، بطبعة مجزأة إلى قسمين؛ يضم الأول قصائد باللغة الفرنسية، والثاني ترجمة لهذه القصائد باللغة العربية للشاعر سليمان الهواري.

وكتب مقدمة الجزء المكتوب بالفرنسية الشاعر الفرنسي جان فيكتور بليمير، معتبرا أن قصائد الشاعرة تتميز بـ“مادة استثنائية وغنية، استعملت الكلمات والاستعارات بعمق (…) هناك طاقة، أكثر من الضعف، تتدفق على كل صورة”.

وخصصت الشاعرة بشرى فاضل توطئة للجزء المترجم بالعربية، جاء فيها “قصص أبي المملوءة بالعبر كم هدهدت طفولتي. كم رافقت مراهقتي. وكم تخللت مسيرة نضجي
كامرأة تشدني عوالم الخيال المتناثرة فيها. هي كنوزي الصغيرة وقد أحكيها يوما ما، سأحكيها عندما تشاء الأقدار”.

قسم هذا الديوان إلى قسمين الأول تحت عنوان “بريق الحب”، ويشمل ست عشرة قصيدة من ضمنها “أبي أسطورة الرجال” و“حجرة أبي” و“هو الحب قد عاد من جديد” و“بين نخلتين .. أحيا” و“جميلة أنت سيدتي”.

 في حين يشمل القسم الثاني وهو تحت عنوان “حجر على الحب” سبع عشرة قصيدة، من ضمنها “عندما انطفأت عيناه” ، و“وددت لو”، و“عندما عانقت أشعاري” ، و“في قلبي جبال حزن”، و“متنفس”.

ونذكر أن المجموعة الشعرية صدرت مؤخرا عن دار أبي رقراق للطباعة والنشر بالرباط.

14