شفيونتيك تتوّج بطلة لدورة أديلايد للتنس

إيغا شفيونتيك أصغر لاعبة تحرز لقب فرنسا المفتوحة عام 2020.
الأحد 2021/02/28
أداء جيد

أديلايد (أستراليا) - أحرزت البولندية إيغا شفيونتيك، حاملة لقب بطولة رولان غاروس في كرة المضرب، لقب دورة أديلايد الأسترالية، بفوزها السهل السبت على السويسرية بليندا بنتشيتش.

وحققت شفيونتيك مفاجأة من العيار الثقيل في العام الماضي عندما أصبحت أصغر لاعبة تحرز لقب فرنسا المفتوحة منذ مونيكا سيليش في 1992.

وفي بطولة أديلايد أكدت شفيونتيك (19 عاما) المصنفة 18 عالميا جدارتها من خلال أداء متميز ولم تخسر أيّ مجموعة طوال مسيرتها في البطولة.

وفي المباراة النهائية تفوقت المصنفة الخامسة على المصنفة الثانية بنتشيتش في جميع مراحل المباراة وحققت الفوز بسهولة بعد أن ارتكبت ستة أخطاء سهلة طوال اللقاء كما حققت 22 ضربة ناجحة.

وفي المجموعة الأولى تقدمت شفيونتيك 3 – 2 قبل أن تكسر إرسال بنتشيتش بثلاثة أخطاء مزدوجة للاعبة السويسرية وتحسم المجموعة سريعا بعد ذلك.

وفي المجموعة الثانية أيضا تقدمت شفيونتيك 3 – 1 وحافظت على تفوقها لتضمن وبكل جدارة التتويج باللقب.

وبعد الفوز قالت شفيونتيك التي ستصعد إلى المركز 15 عالميا الاثنين المقبل، وهو أعلى تصنيف تصل إليه، “أشعر أنني أقدم أداء جيدا على أرض الملعب. شعوري هو أن كل شيء يسير على ما يرام وهذا يأتي نتيجة العمل الذي نقوم به”.

وأضافت “هذا شيء جيد لأن بوسعي رؤية أنني أستطيع تقديم أداء جيد طوال أسبوع كامل. لم يكن الأمر كذلك في بعض الأحيان خلال فرنسا المفتوحة. هذا يمنحني المزيد من الثقة بأنني تطورت بصورة أكبر (كلاعبة).. وهذا يحفزني”.

وبعيدا عن لقب دورة أديلايد الأسترالية قال لاعب التنس الفرنسي المخضرم جيل سيمون إنه سيتوقف بصفة مؤقتة عن المشاركة في بطولات اللعبة لفترة لم يحددها من أجل الحفاظ على سلامته النفسية.

وكان سيمون (36 عاما) وصل إلى المركز السادس عالميا، وهو أعلى تصنيف يحققه طوال مسيرته في 2009 لكنه لم يحرز أي لقب منذ 2018 بينما يحتل حاليا المركز 68 عالميا.

وكتب اللاعب الفرنسي عبر موقع تويتر “في ظل عدم رغبتي في السفر والمشاركة في البطولات في هذه الظروف فإنني وللأسف مضطر للتوقف عن المشاركة في المنافسات من أجل الحفاظ على سلامتي النفسية”. وسبق لسيمون الصعود إلى دور الثمانية في بطولتي أستراليا المفتوحة وويمبلدون، لكنه خرج من الدور الأول في البطولة الكبرى الأولى للموسم الحالي بعد هزيمته أمام اليوناني ستيفانوس تيتيباس.

وأعلن لاعب التنس الإسباني رافاييل نادال انسحابه من بطولة أكابولكو المكسيكية بسبب مشكلات يعاني منها على مستوى الظهر.

 
23