لاعبة التنس الأولى عالميا تنسحب من البطولة بسبب كورونا

اللاعبة الأسترالية آشلي بارتي تنسحب من بطولة أميركا المفتوحة بسبب مخاوف بشأن جائحة فايروس كورونا.
الخميس 2020/07/30
اللاعبة الأسترالية تحدد موقفها لاحقا من بطولة فرنسا

ملبورن - ستغيب آشلي بارتي المصنفة الأولى عالميا عن بطولة أميركا المفتوحة للتنس المقامة في نيويورك والبطولة التي تسبقها بسبب مخاوف بشأن جائحة فايروس كورونا.

وقالت اللاعبة الأسترالية في بيان أصدرته مديرة أعمالها الخميس "فريقي وأنا قررنا عدم السفر إلى الولايات المتحدة للمشاركة في بطولة سينسناتي وأميركا المفتوحة هذا العام.

"أحب البطولتين لذا فالقرار كان صعبا لكن هناك مخاطرة كبيرة بسبب فايروس كورونا ولا أشعر براحة بوضع فريقي أو أنا في هذا الموقف".

وأضافت "أتمنى التوفيق للاتحاد الأميركي للتنس في البطولتين وأتطلع للعودة إلى أميركا المفتوحة في العام المقبل".

ونُقلت بطولة سينسناتي إلى نيويورك هذا العام وتنطلق في منتصف أغسطس.

وتبدأ أميركا المفتوحة في 31 أغسطس على ملاعب فلاشينج ميدوز لكنها ستقام دون جماهير للحد من انتشار الفايروس.

وستحدد بطلة فرنسا المفتوحة في وقت لاحق مدى إمكانية الدفاع عن لقبها في البطولة التي تنطلق في نهاية سبتمبر.

وتابعت "سأتخذ قراري بشأن فرنسا المفتوحة وبطولات اتحاد المحترفات المقامة في أوروبا في الأسابيع المقبلة".

ومن المتوقع مشاركة نوفاك ديوكوفيتش المصنف الأول عالميا وسيرينا وليامز الحاصلة على 23 لقبا في البطولة الأربع الكبرى بالإضافة إلى عدد آخر من اللاعبين في أميركا المفتوحة رغم مخاوف بشأن إجبارهم على العزل الذاتي عند سفرهم إلى أوروبا وهو ما سيعني غيابهم عن بطولتي مدريد وروما قبل فرنسا المفتوحة.

ووفقا لإحصاء رويترز توفي أكثر من 150 ألف شخص بفايروس كورونا في أميركا حتى اليوم الأربعاء وهو ما يمثل نحو ربع عدد الوفيات حول العالم جراء الجائحة.