محكمة فلسطينية تقضي ببطلان وعد بلفور.. "نكت للركب" على مواقع التواصل الاجتماعي

الفلسطينيون يرون في منيب المصري "شخصية إشكالية" وينتقدون ما أسموه "تهريج الملياردير البائس" بسبب عدم واقعية المحاكمة.
الثلاثاء 2021/02/23
ماذا يريد منيب المصري

الفلسطينيون يسخرون على مواقع التواصل الاجتماعي من المتاجرة الجديدة بقضيتهم بعد قرار محكمة فلسطينية ببطلان “وعد بلفور”، مستلهمين مصطلحات المسؤولين الفلسطينيين.

نابلس- أثار إصدار محكمة فلسطينية قرارا ببطلان “وعد بلفور” وإدانة بريطانيا لإصدارها عام 1917 القرار الذي أتاح لليهود إقامة وطن قومي لهم في فلسطين سخرية واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي. وعدّ الفلسطينيون القرار “متاجرة من نوع جديد” بقضيتهم.

وكانت “المؤسسة الدولية لمتابعة حقوق الشعب الفلسطيني” رفعت في 22 أكتوبر الماضي دعوى قضائية ضد بريطانيا أمام محكمة بداية نابلس (شمال الضفة) تحملها المسؤولية على جرائم ارتكبت إبان احتلالها لفلسطين بين عامي 1917 – 1948.

وجاء في مضمون الدعوى أنها تحمل “المملكة المتحدة (بريطانيا) المسؤولية القانونية وتبعاتها عن تصرفاتها المخالفة للقواعد والأخلاق والقانون الدولي والجرائم التي ارتكبتها خلال احتلالها فلسطين بما فيها وعد بلفور”.

و”وعد بلفور” هو اسم أطلق على رسالة بعث بها وزير الخارجية البريطاني آرثر جيمس بلفور في 2 نوفمبر 1917 إلى اللورد (اليهودي) ليونيل وولتر دي روتشيلد، أشار فيها إلى أن حكومته ستبذل غاية جهدها لإنشاء وطن قومي لليهود في فلسطين. واحتلت بريطانيا فلسطين عام 1917 وعملت على تسهيل هجرة اليهود إليها وتمكينهم على الأرض تمهيدا لإقامة دولة إسرائيل عام 1948.

وحوّل الفلسطينيون الحدث إلى مادة ساخرة، مشبهين الأمر بـ”السيرك الهزلي”، منتقدين ما أسموه “تهريج الملياردير البائس” منيب المصري بسبب عدم واقعية المحاكمة و”الفرقعات الإعلامية” التي واكبتها، مشككين في نوايا الشخص الذي يقف وراء رفع القضية. وانتقد معلق “الملهاة” قائلا:

وقال رجل الأعمال الفلسطيني منيب المصري، أحد القائمين على الدعوى، “إن القرار يقضي بإدانة بريطانيا بوضعها وعد بلفور وتنفيذه، وأن كل ما فعلته باطل وغير قانوني وغير أخلاقي”. وأضاف “سنتوجه بالقرار إلى بريطانيا لرفع قضية على حكومتها، بواسطة اثنين من أبرز المحامين في العالم، أحدهما لويس أوكمبو الذي كان رئيسا سابقا لمحكمة الجنايات الدولية”. وتابع “نسعى لأن تعترف بريطانيا بجرائمها وتعتذر للشعب الفلسطيني وتعوّض كل المتضررين من وعد بلفور”.

ووفق مجلة متخصصة، قدرت ثروة المصري بـ1.6 مليار دولار في عام 2006. ولم يكن المصري يوما بعيدا عن السياسة، إذ شغل منصب وزير الشباب في الأردن، ثم وزيرا فلسطينيا. ورفض مرارا أن يتولى رئاسة الحكومة الفلسطينية، لكنه عضو في المجلس التشريعي الفلسطيني ولا يفارقه الشعور بالغضب من وعد بلفور. وكتب مغرد:

وسخر آخر:

[email protected]

بعد مرور 104 سنوات على وعد بلفور، محكمة بداية نابلس تحسم الجدل وتقرر “وعد بلفور باطل” كون بريطانيا لا تمتلك حق تقرير مصير الشعوب! بدها كنافة نابلسية.

وفي تدوير لمصطلحات المسؤولين الفلسطينيين، أسقط مغردون الخطاب على قرار المحكمة فقالوا إن العائلة البريطانية المالكة تطالب بـ”رص الصفوف” و”رأب الصدع” بمواجهة تداعيات القرار. وكتبت مغردة:

وفي إشارة إلى مسلسل “ذي كراون” على “نتفليكس” الذي تعرض لحملة انتقادات واسعة بسبب تناوله العائلة الملكية البريطانية، قال معلق:

[email protected]

نتفليكس مجبورة هلا تعمل جزء جديد من The Crown بعد الي عملو منيب المصري.

وتحت شعار “عاجل” نشر مغردون أخبارا واردة بعد الحدث العظيم. وكتب أحد المعلقين:

[email protected]

عاجل: بريطانيا تحذر عبر وزارة الخارجية بشكل رسمي جميع رعاياها المقيمين في الأراضي الفلسطينية من الاقتراب أو التجمع في مناطق قد يكون فيها خطر التزحلق بعد انتهاء الثلوج. #وعد_بلفور.

وسخرت أخرى:

وقال معلق:

[email protected]

بعد صدور قرار المحكمة ببطلان وعد بلفور.. اختفاء آرثر جيمس بلفور عن الأنظار وهناك مصادر موثوقة تشير إلى إنه عامل نفسه ميت حتى لا يُلقى القبض عليه. #فلسطين.

وفي إشارة إلى تدوينة على فيسبوك شغلت شباب العالم العربي، احتوت على “اكتب رقم 2 وستختفي القطة خلال 3 ثوان” التي كانت تجثم على صدر ممتلئ لفتاة لم يظهر وجهها، لتضيف صاحبة الحساب “أقسم أنني لست دجالة أو ساحرة”، قال معلق:

[email protected]

أقسم بالله أنني لست ساحرا أو دجالا اضغط رقم 2 وسيختفي وعد بلفور.

كما انتقد معلقون على نطاق واسع الملياردير منيب المصري. وقال عالم الاجتماع الفلسطيني بلال الصبّاح:

وتداول مغردون مقطع فيديو من أمام محكمة بداية نابلس يظهر المصري يحتفل ببطلان “وعد بلفور“.

ويرى الفلسطينيون في المصري “شخصية إشكالية”، وقبل أشهر قام شبّان غاضبون بطرده من باب الأسباط واتهموه بالمتاجرة بعذابات المقدسيين والمزايدة على القدس والأقصى والمتاجرة بهما. واعتبرت مغردة:

19